الشيخة شيخة سلطان القاسمي

سيرة

شيخة سلطان القاسمي شابة إماراتية تبلغ من العمر 25 عاماً. تخرجت من مدرسة الشارقة الإنجليزية وواصلت دراستها في الفنون والرسم في الكلية الدولية للفنون والعلوم في دبي. تركز شيخة بشكل كامل على نشر الوعي لحقوق أصحاب الهمم والاندماج بكافة المستويات الاجتماعية والعلمية والمهنية.  تمثل شيخة دولة الامارات بكثير من المنظمات الوطنية والدولية. وعلى سبيل المثال لا الحصر، تمثل جمعية الامارات لمتلازمة داون في متلازمة داون الدولية، كما انها سفيرة الدمج في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المؤتمرات الدولية للاندماج الاجتماعي بعدة بلدان بما فيها الأمم المتحدة في نيويورك. كما عُينت كسفير خاص لمركز "منزل" لأصحاب الهمم في الشارقة.  


تركز شيخة على رياضة "فنون الدفاع عن النفس" حيث تتدرب وتتنافس في العديد من رياضة الفنون القتالية المختلفة وتركز بشكل خاص على رياضة جيوجيتسو البرازيلية والجودو والكاراتيه حيث حازت على الحزام الأسود للكاراتيه. شاركت شيخة بالعديد من المسابقات الدولية وفازت ببطولتين في كل من البطولة العربية للكاراتيه "بطولة العرب" في مصر حيث حازت على الميدالية البرونزية وبطولة العالم للكاراتيه في مدريد بإسبانيا حيث حازت على المركز الخامس على مستوى العالم. بالإضافة الى ما ذكر أعلاه، ولكونها رياضية مثابرة تم تعيينها كسفيرة لتمثيل الامارات في الأولمبياد الخاص حيث تسلمت "شعلة الأمل" وحملتها من أثينا الى أبو ظبي والقت كلمة في حفل افتتاح الأولمبياد الخاص الذي أقيم في أبو ظبي وشاركت كحاملة "لشعلة الأمل" بجولة بكافة امارات الدولة. 


باختصار شيخة القاسمي قصة كفاح وعمل جاد وتفاني للاستمرار بنشر الوعي للاندماج الاجتماعي وتمثيل أصحاب متلازمة داون وصوت لمن لا صوت لهم.

لا تُضِع الفرصة

سجل الآن

لا تُضِع الفرصة

سجل الآن
Untitled Document